“سيفيل” يراهن على تشجيع الأعمال واجتذاب المهنيين في نسخته الـ 15 بأكادير

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 6:33 مساءً
“سيفيل” يراهن على تشجيع الأعمال واجتذاب المهنيين في نسخته الـ 15 بأكادير
جريدة الطريق – أكادير

انطلقت، يوم أمس الخميس 23 نونبر الجاري، فعاليات الدورة 15 للمعرض الدولي للخضروات والفواكه بأكادير (سيفيل)، الذي تشرف على تنظيمه جمعية منتجي ومصدري الخضر والفواكه (أبفيل) والمؤسسة الدولية للقاءات والمؤتمرات، تحت اشراف وزارة الفلاحة والصيد البحري.

فعاليات المعرض افتحها السيد والي جهة سوس ماسة، مرفوقا بالكاتب العام لوزارة الفلاحة، حيث قام الوفد الرسمي بجولة بمختلف أروقة المعرض لتفقد منتجات العارضين المهنيين الفلاحيين وبعض المؤسسات التمويلية والشركات ذات الصلة بالنشاط الفلاحي.

ويضم المعرض، الذي أقيم بساحة المعارض بالمدخل الشرقي لمدينة أكادير، أروقة لمختلف العارضين يمثلون القطاعات الفلاحية المختصة في سلسلة الفواكه والخضروات، ومنتجات التعاونيات المحلية، من قبيل زيت الأركان وفاكهة الصبار ومنتجات أخرى كالشاي والشتائل.

وتؤثث فضاءات المعرض أروقة خاصة بالصناعات الغذائية وشركات التجهيز الفلاحي، كما يضم أروقة مؤسسات معروفة بمواكبتها للنشاط الفلاحي من قبيل المكتب الشريف للفوسفاط، والمعهد الوطني للبحث الزراعي ومعهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة والغرف الفلاحية والجمعيات المهنية الفلاحية  والمؤسسات البنكية المختصة في تمويل النشاط الزراعي، ويعرف على غرار النسخ السابقة، مشاركة عارضين أجانب يمثلون دول اسبانيا وفرنسا وألمانيا وهولندا ورومانيا والصين والسودان وتونس.

وقد تميز برنامج المعرض بعقد لقاءات علمية تفاعلية تلامس عن قرب القضايا الشائكة الراهنة للفلاحة المغربية ومختلف الإكراهات التي تعيق تطورها، خاصة ندرة مياه السقي وضعف مصادر التمويل، وفي هذا الإطار، كان للمشاركين، صباح أمس الخميس، موعد مع لقاء تحسيسي حول رهانات تحلية مياه البحر في المغرب (محطة اشتوكة ايت باها نموذجا)، وفي اليومين الثاني والثالث، ستنظم ندوات وعروض مناقشة، تهم كيفية مساهمة التقنيات الجديدة في تطوير سلسلة الفواكه والخضروات، وتطور الفواكه الحمراء والأفاق المستفبلية، ودور الطاقة الشمسية في المساهمة في عقلنة زراعة البواكر، والنظام الجبائي للقطاع الفلاحي، وخصوصية المحاسبة الفلاحية، وورشتين موضوعاتيتين تهمان الوقاية ومحاربة جرثومة الطماطم وخطر عودة الذبابة البيضاء.

يشار إلى أن الدورة الـ 15 لمعرض “سيفيل” تقام هذه السنة بالتوازي مع معرض الصناعات الغذائية (مافيكس)، ويقام المعرضان لأول مرة بالتزامن بفضاء أكادير للعروض، وذلك بطلب من مهنيي الصناعة الغذائية المغاربة والمنظمات المهنية، بهدف تشجيع الأعمال واجتذاب عدد أكبر من الزوار من المهنيين المغاربة والأجانب.

هذا، ويعتبر المعرض، الذي دأب على التعريف بآخر المستجدات التكنولوجية، في مجال تدبير زراعات الخضر والفواكه والتحويل والتلفيف، عبر تنظيم سلسة من العروض والمحاضرات، تجمع بين المنتجين ومهنيي الصناعات الغذائية، ومنتجي الآلات الصناعية، والباحثين والمكونين والفاعلين المؤسساتيين، للتداول بشأن قضايا واستراتيجيات النهوض بالقطاع، على مستوى الاستثمار والتسويق أو الإنتاج، (يعتبر) فضاء لعقد العديد من الاتفاقيات بين المهنيين، ومناسبة  لتوقيع شراكات وعقود تخص التموين، فضلا عن استقطاب مشاركين من مختلف البلدان.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.