أربعة أشقاء يقفون وراء جريمة أولاد عيسى بأولاد برحيل

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 28 ديسمبر 2017 - 8:24 مساءً
أربعة أشقاء يقفون وراء جريمة أولاد عيسى بأولاد برحيل
جريدة الطريق – أكادير

قادت التحقيقات الأولية في قضية مقتل شخص بجماعة أولاد برحيل الى اعتقال أربعة أشقاء، وكانت عناصر الدرك الملكي بأولاد برحيل باقليم تارودانت قد تمكنت من فك لغز جريمة قتل ذهب ضحيتها أحد الاشخاص بمنطقة تابعة بالنفوذ الترابي لأولاد عيسى.

وكانت التحقيقات، بعد العثور على جثة الهالك بأحد الآبار، يوم 24 دجنبر الجاري، قد مكنت  من اعتقال سيدة كانت وراء ارتكاب جريمة القتل، والتي نفت في التحقيقات الأولية ارتكابها للجريمة.

وتعود فصول القضية إلى يوم 14 دجنبر الحالي، حين وضعت أسرة الهالك شكاية لدى وكيل الملك بابتدائية تارودانت، والذي امر بدوره باجراء تحقيق من طرف عناصر الدرك الملكي بسرية تارودانت. وركزت العناصر الأمنية بحثها بمحيط مقر سكنى المبحوث عنه، واهتدت إلى آخر مرة شوهد فيها الضحية كانت برفقة سيدة  من سكان الدوار، هذه الأخيرة وأثناء الاستماع إليها نفت لقاءها بالضحية.

ومع تعميق البحث مع المشتبه بها في اليوم الموالي من اكتشاف الجثة، جعلها تنهار، وتعترف بما اقترفت يد شقيقتها التي غادرت المكان في اتجاه مدينة الدار البيضاء، حيث اتهمت هذه الأخيرة كونها وراء الجريمة، مشيرة في تصريحاتها أنها يوم الحادث، هاتفتها شقيقتها، وطلبت منها زيارتها لدى بعض أصدقائها، لكون شقيقتها لا ترغب في زيارة بيتها الأسري بسبب ظروف عائلية، نتيجة صراع سبق وان وقع بينها وبين والدها. فغادرت منزلها بدون إذن مسبق من والدها، حيث قضت اليوم رفقة شقيقتها العائدة من مدينة الدار البيضاء، وقبل غروب أشعة الشمس، اتصلت شقيقتها بالضحية قصد إيصالها إلى بيتها، لكن الضحية قيد حياته، قام بهتك عرضها، ولما علمت شقيقتها بالحادث عبر مكالمة هاتفية التحقت المشتبه بها بالضحية قيد حياته، وقامت بتوجيه ضربة للضحية بواسطة حجر على مستوى الرأس، فأردته قتيلا، وبمساعدة شقيقيها الذكور، قاموا برميه وسط البئر لطمس معالم الجريمة، وفي اليوم الموالي، غادرت المشتبه بها الرئيسية الجماعة القروية في اتجاه مدينة الدار البيضاء.

وحسب مصادر إعلامية محلية، فقد تمكنت الشرطة القضائية من استدعائها وتوقيفها، وأثناء الاستماع إليها، جاءت تصريحاتها متطابقة لما صرح به أشقائها الثلاثة، ليكون مصيرها رفقة المشتبه بهم وضع الجميع تحت تدابير الحراسة النظرية قبل إحالتهم صباح يوم الثلاثاء 26 دجنبر على غرفة الجنايات بمحكمة الاسئناف بأكادير، والذي أمر بوضعهم بالسجن المحلي بتارودانت في انتظار استكمال مجريات التحقيق وبدء محاكمتهم بتهمة القتل العمد.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.