قضية الطفل المتخلى عنه بمستشفى الحسن الثاني بأكادير تجد طريقها للحل

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 17 يناير 2018 - 9:00 مساءً
قضية الطفل المتخلى عنه بمستشفى الحسن الثاني بأكادير تجد طريقها للحل
جريدة الطريق – أكادير

علمت الجريدة من مصادرها، أن إدارة مستشفى الحسن الثاني بأكادير قد قامت بنقل الطفل ”نبيل”، الذي قضى أزيد من 5 أشهر بجناح الأطفال بالمستشفى المذكور، إلى الخيرية الاسلامية بكلميم، على متن سيارة إسعاف المستشفى بمرافقة مرشدة اجتماعية.

وأكد مصدر الجريدة أن إدراة المستشفى لجأت إلى هذه الخطوة بعد أن تماثل الطفل للشفاء من مرض الالتهاب الكبدي، الذي أصيب به عندما كان نزيلا بالخيرية الاسلامية بكلميم.

وكانت وضعية هذا الطفل قد عرفت تطورات متسارعة بعد  أن رفضت الخيرية الاسلامية بكلميم تسلم الطفل، ذي الست سنوات، بعد تماثله للشفاء من مرض الالتهاب الكبدي.

وأضاف ذات المصدر، أن الطفل المذكور مكث بمستشفى الحسن الثاني بالجناح الخاص بالاطفال لأزيد من خمسة أشهر، بعد أن تم إدخاله في بداية مرضه للمستشفى الإقليمي بكلميم من طرف مسؤولي الخيرية الاسلامية، ومن بعد ذلك تمت إحالته على مستشفى أكادير.

وكانت السلطات المحلية  بكلميم قد أودعت الطفل المؤسسة الخيرية، بعد أن تخلت عنه والدته التي تعيش ظروف صعبة، حيث مكث بها أزيد 3 سنوات، قبل أن يصاب بداء الالتهاب الكبدي غير المعدي، وكانت إدارة المستشفى قد راسلت الخيرية الإسلامية بتسلم الطفل، إلا أنها لم تتلق أي جواب.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.