أكادير: أبواب مفتوحة حول فرص الاستثمار في تربية الأحياء البحرية بجهة سوس ماسة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 11 فبراير 2018 - 9:32 مساءً
أكادير: أبواب مفتوحة حول فرص الاستثمار في تربية الأحياء البحرية بجهة سوس ماسة
جريدة الطريق – أكادير

تنطلق، غدا الاثنين 12 فبراير بمدينة أكادير، أيام الأبواب المفتوحة حول “فرص الاستثمار في تربية الأحياء البحرية في جهة سوس ماسة”، بمبادرة من الوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء المائية، حيث ستحضر مراسيم الافتتاح، على الساعة التاسعة صباحا بمقر ولاية الجهة، مباركة بوعيدة، كاتبة الدولة لدى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات مكلفة بالصيد البحري.

وحسب المنظمين، فإن هذه الأبواب المفتوحة موجهة للمستثمرين المغاربة والأجانب الراغبين في الانخراط في عملية الاستثمار بهذا القطاع الذي يقدم فرصا كثيرة، سواء بالنسبة للمساحة المخصصة لهذا الغرض والتي تصل 4110 هكتارات، أو على صعيد الإنتاج حيث يتوخى الوصول إلى تحقيق إنتاج 80 ألف و 790 طن.

وحسب المصدر نفسه، فإن تنظيم هذا اللقاء يأتي بعد شهور من الانتهاء من تنفيذ مخطط التهيئة الخاص بتربية الأحياء المائية في جهة سوس ماسة، والذي أنجز من طرف الوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء المائية.

ومن المقرر أن يشارك في هذه الأبواب المفتوحة عدد من ممثلي المؤسسات العمومية، إلى جانب نخبة من الأخصائيين المغاربة والدوليين، حيث ستشكل هذه الأيام فرصة للحوار وتبادل التجارب حول قطاع تربية الأحياء المائية، علاوة عن التباحث حول آفاق تطوير هذا القطاع.

كما ستتاح الفرصة، بهذه المناسبة، للفاعلين الخواص في هذا القطاع لتقديم تجاربهم، والتعريف باقتراحاتهم وتصوراتهم إزاء تنمية تربية الأحياء المائية في جهة سوس ماسة، وذلك وفق منظور يراعي شروط التنمية المستدامة.

ويتوخى من وراء تنظيم هذا اللقاء الدفع في اتجاه خلق دينامية للترويج للفرص التي يتيحها قطاع تربية الأحياء المائية على الصعيد الوطني، وذلك من اجل بسط الفرص الحقيقية لهذا القطاع باعتباره مصدر ثروة طبيعية مستدامة.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.