رسالة قوية من الملك محمد السادس إلى الأمين العام للأمم المتحدة حول التطورات الخطيرة بالصحراء المغربية

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 5 أبريل 2018 - 7:04 مساءً
رسالة قوية من الملك محمد السادس إلى الأمين العام للأمم المتحدة حول التطورات الخطيرة بالصحراء المغربية
جريدة الطريق – أكادير

سلم ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، رسالة خطية من الملك محمد السادس إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، اليوم الأربعاء، في مقر الأمم المتحدة في نيويورك.

وقال بوريطة، في حديث للصحافة بعد الاجتماع، “بناء على تعليمات ملكية، سلمت رسالة من الملك محمد السادس إلى أنطونيو غوتيريس، الأمين العام للأمم المتحدة، حول التطورات الخطيرة شرق الجدار الأمني المغربي”.

وقال الوزير إن الملك عبر لغوتيريس عن تخوفه من أن الوضع في بئر لحلو وتيفاريتي، الذي قد يتعثر ولن يحل كما كان الحال بالنسبة لأزمة الكركرات. وقال رئيس الديبلوماسية المغربية: “أراد جلالة الملك التعبير نيابة عن جميع القوى الوطنية، رفض المغرب لهذه الاستفزازات والاقتحامات غير المقبولة”.

وقد أوضح الملك لغوتيريس أن هذه الأعمال “تشكل تهديدا لوقف إطلاق النار، وتنتهك القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة، وتهدد بشكل خطير العملية السياسية”.

“وأشار الملك إلى أنه في هذا النزاع الإقليمي الذي دام أكثر من 40 عاما، “تقع على الجزائر مسؤولية كبيرة وواضحة. فالجزائر هي التي تمول، والجزائر هي التي تؤوي، والجزائر هي التي تمنح السلاح، وهي التي تقدم دعمها الدبلوماسي للبوليساريو”، يضيف بوريطة.

وزاد الوزير: “المغرب يطالب دائما أن تشارك الجزائر في العملية السياسية، وأن تتحمل المسؤولية الكاملة في البحث عن الحل، لأنه بإمكانها لعب دور يتناسب مع مسؤوليتها عن نشأة وتطور هذا النزاع الإقليمي”.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.