كاميرات مراقبة لتحديد أسباب الحوادث بالمنحدر المميت لأمسكرود

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 24 أبريل 2018 - 2:49 مساءً
كاميرات مراقبة لتحديد أسباب الحوادث بالمنحدر المميت لأمسكرود
جريدة الطريق – أكادير

أعلنت وزارة النقل عن البدء بتثبيت كاميرات مراقبة بمنحدر أمسكرود المميت، بهدف تحديد أسباب الحوادث القاتلة المتكررة بها المقطع الطرقي مستقبلا.

ففي أول تعليق له على حادث احتراق شاحنة من الحجم الكبير بمحطة الأداء أمسكرود بمدخل أكادير بالطريق السيار مراكش أكادير، الذي أدى إلى مصرع ستة أشخاص، وجوابا على سؤال لفريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب حول هذا الحادث، قال محمد نجيب بوليف، كاتب الدولة المكلف بالنقل: “من الناحية التقنية، المنحدر متعارف عليه دوليا من حيث المعايير، لكن الإشكال هو تعاطي الشاحنات مع هذا المنحدر”، معلنا عن وجود مشروع على شاكلة باحة للاستراحة والمراقبة.

وأكد بوليف أن “تثبيت الكاميرات في المنحدر الهدف منه المراقبة على مستوى 20 كيلومترا مع الخط الثالث في الطريق”، مبرزا اتخاذ “مجموعة من الإجراءات للتقليل من الخسائر البشرية والمادية بهذا المنحدر الذي يبقى من المنحدرات الخطيرة على الصعيد الوطني”.

وشدد المسؤول الحكومي على أن “الوزارة والشركة الوطنية للطرق السيارة واعيتان بخطورة هذا المسار”، مؤكدا على إجبارية مراقبة الشاحنات والحافلات في محطة قريبة من هذا المنحدر.

من جانبه، اعتبر الفريق البرلماني الذي طرح السؤال، أن منحدر أمسكرود يشهد حوادث مميتة متكررة تطرح أسئلة حول نجاعة المراقبة الطرقية، وخصوصا في ما يتعلق بالحمولة غير القانونية والسرعة المفرطة والحالة الميكانيكية للشاحنات والحافلات.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.