زينب قيوح تُعوّض والدها في قبة البرلمان

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 24 أبريل 2018 - 3:16 مساءً
زينب قيوح تُعوّض والدها في قبة البرلمان
جريدة الطريق – أكادير

كما كان متوقعا، أصدرت المحكمة الدستورية قرارا يقضي بتعويض المقعد النيابي، الذي تركه الحاج علي قيوح شاغرا، بعد أن قدم رسميا استقالته من البرلمان.

ودعت المحكمة في قرارها تنصيب زينب قيوح، المرشحة التي كان اسمها مدرجا بعد اسم والدها، الذي تصدر لائحة الترشيح لحزب الاستقلال برسم انتخابات شتنبر 2016 البرلمانية، وذلك طبقا لّمقتضيات المادتين 90 و92 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب.

وكان القيادي بحزب الاستقلال ورئيس الغرفة الفلاحية بسوس، الحاج علي قيوح، قد اختار التنحي من عضوية مجلس النواب، لأسباب صحية نتيجة تقدمه في السن، فاسحا المجال لنجلته زينب قيوح للعودة مرة أخرى إلى قبة البرلمان.

وكان علي قيوح قد ذكر أن إيقاع العمل مركزيا بالرباط أصبح يتعبه بالنظر إلى سنه وحالته الصحية، مفضلا نقل عضوية البرلمان إلى جيل الشباب.

وتجدر الإشارة إلى أن زينب قيوح، تشغل عضوية اللجنة التنفيذية لحزب “الميزان” إلى جانب كونها المنسقة الجهوية للحزب بجهة درعة تافيلالت.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.