اجتماع عسكري للإعداد لتمرين لمكافحة التلوث النفطي بعرض سواحل أكادير

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 26 يونيو 2018 - 7:18 مساءً
اجتماع عسكري للإعداد لتمرين لمكافحة التلوث النفطي بعرض سواحل أكادير
جريدة الطريق – أكادير

عبأ مختلف المتدخلين ما يلزم من الوسائل والإمكانيات الضرورية من أجل  تنظيم التمرين الخاص بمحاكاة مكافحة التلوث النفطي الطارئ، والذي تجري الاستعدادات لتنفيذه ابتداء من اليوم، الثلاثاء، على مدى ثلاثة أيام في عرض ساحل أكادير.

ولأجل إنجاح هذا التمرين، الذي يحمل اسم “سيميليكس 2018”، تم حشد مجموعة من الإمكانيات البحرية والبرية والجوية، حيث يستند موضوع هذا التمرين إلى سيناريو يحاكي انفجار خزان على متن ناقلة بترول، مما يتسبب في تسرب وقود ثقيل تبلغ حمولته 6 آلاف طن، دون أن يحدث أضرارا بشرية.

ويندرج هذا التمرين في إطار تفعيل المخطط الوطني للطوارئ الخاص بمكافحة التلوث النفطي الذي أطلقته كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة باعتبارها الجهة المشرفة على مهمة التنسيق، وذلك بتعاون مع مختلف القطاعات المعنية المدنية منها والعسكرية.

وقد نظم اجتماع بمقر ولاية أكادير، اليوم 26 يوينو، حضره أحمد حجي، والي جهة سوس ماسة عامل عمالة أكادير إداوتنان، الذي يتولى مهمة القيادة المحلية لهذا التمرين، حيث تم بالمناسبة تقديم المخطط الوطني للطوارئ الخاص بمكافحة التلوث النفطي، إلى جانب تقديم التمرين، فضلا عن إعطاء نظرة حول حالة الطقس ليوم غد الاربعاء الذي سيشهد تنفيذ هذا التمرين في شاطئ “إمي وادار” شمال مدينة أكادير.

ومن المقرر أن تشمل العمليات المبرمجة في إطار هذا التمرين تقديم مساعدة لسفينة في وضعية حرجة، ومكافحة التسرب النفطي في البحر، ومكافحة التلوث وحماية الساحل، إضافة إلى حماية الميناء.

وستتولى مهمة قيادة عمليات محاربة التلوث في البحر مصالح البحرية الملكية مدعمة بالقوات الجوية الملكية والدرك الملكي . بينما ستتولى مهمة قيادة العمليات في المجال البري مصالح الوقاية المدنية بدعم من القطاعات المعنية. أما بخصوص التدخلات على مستوى ميناء أكادير فستتولاها الوكالة الوطنية للموانئ.

ويشارك في هذا التمرين ايضا ممثلون عن كتابة الدولة المكلفة بالصيد البحري، ووزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، ومديرية الأحوال الجوية الوطنية، ووزارة الاقتصاد والمالية، ووزارة العدل والحريات، وزارة الطاقة والمعادن.

كما يعرف هذا التمرين مشاركة ممثلين عن بعض البلدان بوصفهم ملاحظين، وهم البلدان الأعضاء في مبادرة “5 زائد 5 دفاع ” من ضمنها فرنسا وإسبانيا والبرتغال ومالطة وإيطاليا والجزائر وتونس وموريتانيا وليبيا.

وستجرى عملية تتبع ومراقبة التمرين من طرف مركز قيادة وطني يتواجد بمقر كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة في الرباط، أما على المستوى المحلي فسيتولى هذه المهمة مركز قيادة يقع تحت سلطة والي جهة سوس ماسة.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.