أكادير: هل ستصيب “لعنة” المقاطعة مهرجان تيميتار؟

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 3 يوليو 2018 - 8:32 مساءً
أكادير: هل ستصيب “لعنة” المقاطعة مهرجان تيميتار؟
جريدة الطريق – أكادير

شن مجموعة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، في الأيام الأخيرة، حملة كبيرة تدعو لمقاطعة مهرجان “تيميتار”، على غرار ما حصل لمهرجان “موازين”.

وحملت عدة تدوينات، منشورة على الفضاء الأزرق “الفايسبوك”، نداءات لساكنة مدينة أكادير بمقاطعة فعاليات المهرجان في دورته الـ 15،

وجاء في إحدى التدوينات الداعية لمقاطعة مهرجان تيميتار، “من المخجل والعار أن تكون أكادير بلا مراحيض عمومية، والمتوفر منها حالتها مزرية، ويبذر المجلس 200 مليون على تيميتار… مقاطعون”، وجاء في أخرى “نحب الفن والتراث الأمازيغـي ونحن أبنـاؤه.. لكن عذرا تيميتار.. مقاطعون”.

ودعت تدوينة أخرى ساكنة المدينة إلى المقاطعة، وجاء فيها “شكرا الناس ديال الرباط وسلا والنواحي وجميع المغاربة والمغربيات الأحرار المقاطعين.. بغيناكم تعاونونا بالتوعية والتحسيس من دبا في حملة مقاطعة مهرجان تيميتار لي كيتنضم في أكادير.. حنا مابغيناش المهرجانات بغينا نبنيو البلاد ديالنا بغينا التعليم والتطبيب والتشغيل والإدارات في المستوى…”.

فهل ستؤثر هذه الدعوات إلى المقاطعة على نسبة الإقبال على المهرجان الأضخم بعاصمة سوس؟ أم ستظل مجرد أصوات قليلة بدون تأثير ولا تمثل رغبة ساكنة أكادير؟

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.