الداخلية توقف رئيس جماعة “سيدي وساي” بسبب اختلالات تدبيرية

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 19 يوليو 2018 - 8:54 مساءً
الداخلية توقف رئيس جماعة “سيدي وساي” بسبب اختلالات تدبيرية
جريدة الطريق – أكادير

أفادت مصادر إعلامية محلية، أن وزارة الداخلية، في شخص عمالة اشتوكة أيت باها، قد أبلغت، زوال اليوم الخميس 19 يوليوز، رئيس جماعة سيدي وساي، المنتمي لحزب الاستقلال، بقرار توقيفه عن ممارسة مهامه، بسبب اختلالات إدارية شابت فترة إدارته للمجلس الترابي.

وكانت لجنتا تفتيش تابعتان لوزارة الداخلية ووزارة المالية، قد حلتا شهر شتنبر من السنة الماضية، بالجماعة القروية سيدي وساي، بسبب ما تم اعتباره اختلالات كثيرة على مستوى الصفقات والتدبير، حيث كان حلول هاتين اللجنتين بمثابة إقرار بوجود خروقات تجاوز صداها الإقليم.

هذا، وتجدر الإشارة إلى أن رئيس الجماعة الموقوف، كان قد فقد أيضا مقعده في  مجلس المستشارين، شهر يونيو من سنة 2016، بعد أن أقدم المجلس الدستوري على عزله، وذلك بناء على شكاية من والي أكادير، تم اعتمادها على تسجيلات ووقائع سجلتها الضابطة القضائية بخصوص قضية استمالة الناخبين خلال انتخابات مجلس المستشارين.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.