تدافع و إغماءات بالجملة احتجاجا على دخول الوزير “الرباح” إلى بلدية أكادير

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 8 أكتوبر 2018 - 5:02 مساءً
تدافع و إغماءات بالجملة احتجاجا على دخول الوزير “الرباح” إلى بلدية أكادير
جريدة الطريق-اكادير

تعرض ثلاثة أشخاص، يدعون أنهم أعضاء بجمعية ضحايا برنامج “أكادير بدون أحياء صفيح”، للإغماء مساء يوم أمس الأحد، أمام مدخل قاعة إبراهيم الراضي التابعة لبلدية أكادير، و  التي احتضنت النشاط الحزبي، الذي ترأسه وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة عزيز الرباح.

    وذكرت مصادر أكادير 24 أنفو، أن حالة التدافع التي حدثت أمام القاعة التي احتضنت النشاط الحزبي لـ”البيجيدي”، تسببت في سقوط ثلاثة أشخاص من المحتجين على الوزير الذين اعترضوا دخوله إلى قاعة “إبراهيم الراضي” التابعة للمجلس الجماعي لأكادير.

    هذا، وقد  استدعت الحالة الصحية  لهؤلاء المواطنين، نقلهم على وجه السرعة إلى المستشفى الجهوي الحسن الثاني لتلقي الإسعافات المستعجلة، بعد فقدانهم الوعي.

   وكان المواطنون المحتجون البالغ عددهم 20 شخصا، يدعون أنهم أعضاء بجمعية ضحايا برنامج “أكادير بدون أحياء صفيح”، قاموا يوم أمس الأحد، بالاحتجاج على وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة عزيز الرباح، حيث اعترضوا دخوله إلى قاعة “إبراهيم الراضي” التابعة لبلدية المدينة.

   يذكر، أن وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة عزيز الرباح شارك في الزيارة الميدانية التي قام بها رئيس الحكومة سعد الدين العثماني والوفد الوزاري المرافق لجهة سوس ماسة، أول أمس السبت لتتبع المشاريع التنموية بجهة سوس ماسة، التي تهم عددا من القطاعات.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.