وزير العدل يوقع بالهند اتفاقية للتعاون القضائي في المادة الجنائية

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 12 نوفمبر 2018 - 9:52 مساءً
وزير العدل يوقع بالهند اتفاقية للتعاون القضائي في المادة الجنائية
جريدة الطريق 

وقع السيد محمد أوجار وزير العدل يوم الإثنين 12 نونبر 2018 مع السيد Kiren Rijiju وزير الدولة في الشؤون الداخلية الهندي اتفاقية للتعاون القضائي في المادة الجنائي

وخلال لقائهما، أشاد الوزير الهندي بمتانة العلاقات الثنائية بين البلدين وبالعمق التاريخي لهذه العلاقات في مجالات متعددة، كما عبر عن تقديره الكبير للدور الذي يقوم به جلالة الملك محمد السادس حفظه الله في القارة الإفريقية خاصة بعد عودة المملكة المغربية إلى الاتحاد الإفريقي. 

كما تطرق الوزير الهندي للتعاون المشترك في مجال محاربة الإرهاب والجريمة المنظمة مؤكدا على ضرورة تكثيف الجهود الدولية في هذا المجال.

 من جانبه، عبر وزير العدل المغربي عن اعتزاز المملكة المغربية بمستوى العلاقات بين البلدين خاصة بعد الدينامية التي خلقتها زيارة جلالة الملك محمد السادس حفظه الله للهند في أكتوبر 2015 وعن سعادته بالتوقيع على اتفاقية التعاون في الميدان الجنائي، وعن عزم المغرب على تعميق هذه العلاقات الثنائية بما يرقى إلى طموحات قائدي البلدين، مجددا التأكيد على الدور الريادي الذي تلعبه المملكة المغربية في القارة الإفريقية في مجالات متعددة، حيث يعتبر ثاني أكبر مستثمر عمومي في القارة الإفريقية والأول على مستوى غرب إفريقيا. وقد ذكر السيد الوزير في معرض كلامه بنوعية العلاقات المتميزة للمملكة مع شركائها في العالم العربي والإسلامي ومع دول الاتحاد الأوروبي الذي يحظى المغرب لديه بوضع الشريك المتقدم والمتميز.

من جانب آخر، قدم السيد الوزير عرضا عن تجربة المملكة المغربية في مجال محاربة الجريمة المنظمة والاتجار بالبشر إضافة إلى مكافحة التطرف والإرهاب، حيث أكد على أن خبرة المغرب في هذا المجال تعتمد على مقاربة شمولية تأخذ بعين الاعتبار الأبعاد الأمنية والقضائية والإنسانية وكذلك البعد العلمي والتربوي المعتمد على منهج تفكيك الفكر المتطرف.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.