من تكون لطيفة أخرباش الرئيسة الجديدة للهيئة العليا للسمعي البصري (الهاكا)؟

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 3 ديسمبر 2018 - 6:05 مساءً
من تكون لطيفة أخرباش الرئيسة الجديدة للهيئة العليا للسمعي البصري (الهاكا)؟
جريدة الطريق – أكادير

تم، اليوم الاثنين 3 دجنبر، تعيين الباحثة الإعلامية وسفيرة المغرب في تونس لطيفة أخرباش، رئيسة لمجلس الهية العليا للاتصال السمعي البصري (الهاكا)، خلفا لأمينة المريني.

أخرباش، التي ازدادت بتطوان سنة 1960، جاوزت في مسارها المهني بين الإعلام والدبلوماسية. ورغم التباعد الكبير بين الميدانين، إلا أن أخرباش أثبتت جدارتها في كلاهما.

بعد حصولها على الباكالوريا في شعبة العلوم الرياضية سنة 1978، شدت لطيفة أخرباش الرحال إلى مدينة الرباط من أجل الالتحاق بالمعهد العالي للصحافة بالرباط، وتخرجت من سنة 1983.

بعد ذلك، قررت أخرباش استكمال دراستها الأكاديمية بفرنسا في نفص التخصص، ونالت دبلوم الدراسات المعمقة في علوم الإعلام من المعهد الفرنسي للصحافة بباريس سنة 1985، ودكتوراه في علوم الإعلام والاتصال من جامعة باريس 2 سنة 1988، عن أطروحة حول صحف أحزاب اليسار بالمغرب بعد الإستقلال.

بعدها عادت أخرباش إلى المغرب، لتشتغل كصحافية بأسبوعية لا في إكو في 1991 وعملت بها حتى 1995. وبالموازاة مع ذلك، شغلت أخرباش منصب  ممثلة للمغرب في الشبكة الأورومغاربية للتكوين في مهن الاتصال الذي تم إحداثه من طرف اللجنة الأوروبية. وشغلت أيضا خلال الفترة الممتدة ما بين 1992 و1999 منصب مستشارة لمشروع بمؤسسة فريديريش ناومان.

وعينت أخرباش، التي تولت مهمة التدريس والبحث في مجال الإعلام والاتصال لأكثر من 20 سنة، مديرة للمعهد العالي للإعلام والاتصال من شتنبر 2003 إلى مارس 2007. كما راكمت تجربة طويلة في مجال الخبرة الدولية أساسا في ما يخص مهن الصحافة والاتصال والتكوين المستمر للصحافيين ومهنيي الاتصال. وفي مارس2007، تم تعيين السيدة لطيفة أخرباش مديرة للإذاعة المغربية.

غير أن إقامة أخرباش بدار البريهي، مقر الإذاعة الوطنية، إذ سرعان ما تم تعيينها أواخر سنة 2007 في أول منصب دبلوماسي لها، وذلك ككاتبة للدولة لدى وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، في حكومة عباس الفاسي الفهري. وبقيت أخرباش في هذا المنصب إلى غاية سنة 2012.

خلال الفترة التي قضتها في وزارة الخارجية، أثبتت أخرباش مؤهلاتها كدبلوماسية، وهو ما جعل جلالة الملك محمد السادس يعينها في 9 مارس 2013 كسفيرة للمغرب في بلغاريا. واستمرت أخرباش في هذا المنصب إلى غاية متم سنة 2016، حين قلدها الرئيس البلغاري بوسام الاستحقاق من درجة فارس مادارا من الدرجة الأولى، بمناسبة ختام مهمتها الدبلوماسية.

شهر بعد ذلك، عين صاحب الجلالة الملك محمد السادس لطيفة أخرباش مرة أخرى في منصب سفيرة للمملكة المغربية، لكن هذه المرة في الجمهورية التونسية.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.