انزكان ايت ملول عامل الإقليم يستقبل وفدا عن حزب “الوردة ” ويعد بمعالجة المشاكل التي تعاني منها جماعة القليعة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 19 يونيو 2019 - 12:24 صباحًا
انزكان ايت ملول عامل الإقليم يستقبل وفدا عن حزب “الوردة ” ويعد بمعالجة المشاكل التي تعاني منها جماعة القليعة
موقع الطريق-انزكان

انعقد يومه الاثنين 17 يونيو 2019 بمقر عمالة انزكان ايت ملول ، لقاء تواصلي لوفد  من المكتب حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بمدينة القليعة ، يظم كل من الكاتبة الإقليمية للحزب الاستادة نعيمة فايدة  ، أعضاء مكتب الفرع  محمد الراشيدي ، عبد الله اونزة وحسن انجار  وكاتب الفرع المحلي لمدينة القليعة علي سلامي ، وقد تناول اللقاء على الخصوص مجموعة من الملفات التي تخص الشأن المحلي للمدينة ، وخاصة مشكل الأمن والنقل والبنيات التحتية  الذي يعد الشغل الشاغل لساكنة الجماعة إضافة إلى مواضيع أخرى تهم المدينة كمشكل النقل والبنيات التحتية وعدد من الملفات التي تتطرق المتدخلون إليها كما شكر الوفد الحزبي للاتحاد الاشتراكي السيد العامل على الاستجابة لطلب اللقاء و على حفاوة الاستقبال  
    وفي كلمة السيد العامل اسماعيل ابو الحقوق شكر وفد الحزب على طرحه لهذه المشاكل  وأشار على أن أبواب مكتبه مفتوح دائما في وجه جميع الهيئات النقابية كانت او حزبية او جمعوية.

     كما تتطرق الى عدد من النقط المتعلقة بالشان المحلي لمدينة القليعة وانه سيعمل جاهدا على تنمية كافة جماعات الاقليم في جميع المجالات وان همه هو خدمة الصالح العام وان يكون عند حسن ضن المواطنين وان يكون في مستوى ثقة صاحب الجلالة
ووعد السيد العامل بالاهتمام بالنقط المطلبية للوفد الحزبي كما اشار ان الجماعة تحتاج الى تظافر الجهود من طرف كل الشركاء من سلطات محلية وسلطات منتخبة وجميع هيئات المجتمع المدني سياسية كانت او نقابية او جمعوية.

    وفي الأخير قدم اعضاء الاتحاد الاشتراكي ملف يظم المطالب المشروعة لساكنة مدينة القليعة ويظم مجموعة من النقاط منها المتعلقة بالامن والنقل والتعليم والبنيات التحتية .

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.