سلطات الراشيدية تكشف عن آخر المستجدات حول فاجعة الحافلة التي جرفتها سيول الفيضانات

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 8 سبتمبر 2019 - 5:13 مساءً
سلطات الراشيدية تكشف عن آخر المستجدات حول فاجعة الحافلة التي جرفتها سيول الفيضانات
جردية الطريق – أكادير

على إثر حادث الانقلاب المأساوي لحافلة لنقل المسافرين، الذي وقع صباح اليوم الأحد، على مستوى واد دمشان بجماعة الخنك (إقليم الرشيدية)، تمكنت فرق البحث من العثور على جثتي شخصين آخرين من بين ركاب الحافلة المفقودين. 

وكانت عمليات البحث والإنقاذ، التي تمت مباشرتها بمحيط مكان الحادث، قد توقفت لمدة زمنية محدودة بسبب السيول الفيضانية التي عرفها الوادي مرة أخرى هذا الصباح، قبل أن تستأنف بعد ذلك، حيث تمت مواصلة تعبئة كافة الموارد البشرية واللوجستيكية من أجل متابعة البحث عن بقية ركاب الحافلة المفقودين. 

وكانت السلطات المحلية لولاية جهة درعة تافيلالت، قد أفادت، صباح اليوم، أنه وفي حصيلة أولية لقي 6 أشخاص مصرعهم، فيما تم إنقاذ 27 آخرين، من بين ركاب حافلة لنقل المسافرين تؤمن الربط بين الدار البيضاء والريصاني، انقلبت، صباح يومه الأحد، بقنطرة “واد دمشان” على مستوى جماعة الخنك بإقليم الرشيدية، جراء السيول الفيضانية التي شهدها الوادي.

واوضحت نفس المصادر أن الحافلة كانت تقل 51 راكبا، لا زال 16 منهم في عداد المفقودين، ضمنهم رجل أمن وسائق حافلة، جرفتهم السيول في اتجاه السد.

كما أن التقارير الواردة من مكان الفاجعة قد أوضحت أنه على إثر هذا الحادث، انتقلت إلى عين المكان كل المصالح المعنية والمختصة، حيث تم العمل على نقل الأشخاص الناجين، الذين أصيبوا إصابات متفاوتة الخطورة، صوب المستشفى الجهوي مولاي علي الشريف، لتلقي الإسعافات اللازمة، فيما تمت تعبئة كافة الإمكانات البشرية واللوجستيكية من أجل البحث عن بقية ركاب الحافلة المعتبرين حاليا في عداد المفقودين.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.