أكادير: المقاولات الخدماتية والتجارية تهيمن على أغلب الاستثمارات الجهوية خلال سنة 2019

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 10 سبتمبر 2019 - 3:51 مساءً
أكادير: المقاولات الخدماتية والتجارية تهيمن على أغلب الاستثمارات الجهوية خلال سنة 2019
جريدة الطريق – أكادير

أفاد المركز الجهوي للاستثمار بأكادير، أن مجموع الطلبات التي تداولها بخصوصها المركز قصد إحداث مقاولات جديدة، قد بلغت 346 طلبا ، وذلك خلال الفترة الممتدة ما بين فاتح يناير ومتم يونيو 2019.

وأوضح المركز، في تقرير صادر عنه، أن الغلاف المالي المزمع توظيفه من أجل خلق هذه المقاولات يصل أزيد من 89.85 مليون درهم، بينما يصل عدد مناصب الشغل التي من المتوقع إحداثها بموجب ذلك 1756 منصب عمل.

وأضاف نفس المصدر، أن المقاولات ذات الشخصية المعنوية تشكل نسبة 83.5 في المائة من مجموع الشركات المزمع إحداثها، حيث تأتي المقاولات ذات المسؤولية المحدودة في المقدمة ضمن هذه الفئة من الشراكات، وذلك بما نسبته 98 في المائة.

وبخصوص توزيع المقاولات حسب نوعية النشاط الذي تمارسه ، أشار المصدر نفسه إلى أن المقاولات العاملة في قطاع الخدمات المختلفة تأتي في المقدمة بمجموع 159 مقاولة، تليها المقاولات التجارية بمجموع 105 مقاولات، ثم المقاولات العاملة في قطاع البناء والأشغال العامة بمجموع 50 مقاولة.

واحتلت الرتبة الرابعة المقاولات المنتسبة لقطاع الفلاحة والصيد البحري بمجموع 15 مقاولة، تليها المقاولات السياحية بمجموع 8 مقاولات، وهو نفس عدد المقاولات الصناعية (5 في قطاع الصناعات المعدنية والكهرباء، و3 في مجال صناعة الخشب والكارطون)، أما قطاع الطاقة والمعادن فقد تدارس المركز بخصوصه طلبا واحدا.

واعتبر التقرير أن المقاولات العاملة في مجال الخدمات المختلفة، من المقرر أن تجلب الحصة الأكبر من الاستثمارات، وذلك بما يعادل حوالي 32.4 مليون درهم (نسبة 36.15 في المائة)، متبوعة بالمقاولات التجارية باستثمارات تصل حوالي 27.7 مليون درهم (نسبة 30.91 في المائة)، ثم المقاولات العاملة في قطاع البناء والأشغال العمومية، باستثمارات تناهز حوالي 21.7 مليون درهم (24.15 في المائة).

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.