الطالبي العلمي لـ”العثماني: خوي البوسط لعزيز أخنوش وتشوف

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 13 أكتوبر 2019 - 6:18 مساءً
الطالبي العلمي لـ”العثماني: خوي البوسط لعزيز أخنوش وتشوف
جريدة الطريق-اكادير

طالب عضو المكتب السياسي للتجمع الوطني للأحرار ووزير الشباب والرياضة السابق؛ رشيد الطالبي العلمي، رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، بترك منصبه لرئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، قائلا “خوي “le poste” يدخل عزيز أخنوش؛ وتشوف واش يدير الشباب ولا لا”.

    جاء ذلك؛ خلال كلمة له في مؤتمر الشبيبة التجمعية بألمانيا، حيث أوضح الطالبي العلمي أن “عزيز أخنوش قال من أكادير، إنه سيشكل حكومة من الشباب، لكن هل عزيز أخنوش اليوم رئيس الحكومة؟ وهل هو من يقدم لائحة الوزراء؟ موجها كلامه لرئيس الحكومة قائلا؛ “ملي تبغي تدير مقارنة ديرها بشروطها كاملة، خوي “le poste” يدخل عزيز أخنوش وتشوف واش يدير الشباب ولا لا”.

      واسترسل عضو المكتب السياسي لحزب “الحمامة”، في المؤتمر المنظم اليوم الأحد 13 أكتوبر الجاري بفرانكفورت، أنت (العثماني) عندك “le pouvoir” وعندك “le poste”، كون كنتي كتبغي عزيز أخنوش، تقول له يجيب لك أسماء”، مردفا “أخنوش مادار فهادشي والو، هاذ المصيبة درتها أنا والسي محمد أوجار؛ باش نتفاهمو، غير هو كتمسح فيه حيث هو المسؤول الأول”.

    وعلق الوزير السابق، على استوزار الكاتب الوطني لشبيبة “البيجيدي”؛ بقوله “التجمع ليس وكالة للتوظيف”، مردفا “نحن كذلك جئنا من عائلات بسيطة، مجمد أوجار من تاركيست وانا من تاغزوت وأنس من بركان، و”مطبل بينا حتا شي واحد، ها حنا دخلنا الشبان أعجوبة ولا معجزة، ومادخلناش على أساس ترضيتنا لأننا كنا مشاغبين أو كنسبو شي واحد أو باش يسكتونا أو جارين شي شبيبة مورانا، بل حيث لمسوا فين حس المسؤولية”.

    وخلص الطالبي العلمي، إلى أن “المغاربة صوتوا على حزب معين في 2016، لأن حزب التجمع لم يقم بدوره ولم يشتغل ويعاني من سوء تنظيم، وعلينا “نشوفوا وجهنا فالمرايا ونقولوا مافيدناش؛ داكشي علاش ربحوا هما، لكن في سنة 2021 ستكون معركة من نوع آخر، لأننا إشتغلنا؛ ولا يمكن أن تشتغل ولا تنتج”، وفق تعبير المتحدث.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.