شكاية “كلب العساس” تصل المسؤولين بإنزكان، و لا من يحرك ساكنا

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 11:02 مساءً
شكاية “كلب العساس” تصل المسؤولين بإنزكان، و لا من يحرك ساكنا
جريدة الطريق-انزكان والدشيرة 

بعد شكاية ساكنة لرفع الضرر حول مجموعة من الكلاب الضالة يستغلها حارس ليلي من اجل ازعاجها ليلا وتهديد ابنائهم والشوخ اثناء آداء صلاة الفجر والصبح قرب احدى العمارات بمدينة الدشيرة حي الجهادية التابعة ترابيا لعمالة انزكان ايت ملول. وجه عدد من المواطنين بإنزكان رسالة اخرى إلى عدد من المسؤولين بالمدينة على خلفية المطالبة برفع الضرر الناجم عما يصدر من ضجيج و صوت مزعج من طرف كلب تابع لأحد الحراس بزنقة المدارس بذات المدينة.

     كما أن الكلب المذكور ينبح و يصدر عنه صوت مزعج طلية الليل الى الصباح، ما يمنع ساكنة المنطقة من النوم، ويحرمهم السكينة و الطمأنينة، الأمر الذي يجعلهم في وضع السهر، و يمنعهم من النهوظ باكرا، هم و أبناؤهم الذين يتأخرون عن مدارسهم.، ناهيك عما يسببه من الرعب و الخوف في نفوس ساكنة المنطقة.

     هذا، و اعتبر المتضررون أن هذا الفعل يشكل جريمة يعاقب عليها القانون، ما دفعهم إلى اللجوء للعدالة قصد إنصافهم و رفع الضرر عنهم، كما التمس المتضررون أنفسهم، من الجهات الوصية إجراء بحث في موضوع النازلة، و إيجاد حل لوضعيتهم، مع سحب الكلب من الحارس المشتكى به، آملين أن تلقى نداءاتهم الآدان الصاغية هذه المرة بعدعدم الاستجابة لمطالبهم في المرحلة السابقة.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.