الشنا تكشف أرقاما مفزعة عن الأطفال المتخلى عنهم

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 14 نوفمبر 2019 - 9:10 مساءً
الشنا تكشف أرقاما مفزعة عن الأطفال المتخلى عنهم
جريدة الطريق-اكادير

كشفت الفاعلة الجمعوية عائلة الشنا عن أرقام مفزعة متعلقة بعدد الأطفال المتخلى عنهم، إذ يصل عددهم إلى 50 ألفا، كل عام، بمعدل 24 طفلا يُرمون يوميا في القمامة.

     الشنا قالت، في حديث مع صحيفة اسبانية على هامش الاجتماع السنوي الذي نظمته المنظمة غير الحكومية “حركة من أجل السلام”، إنه لا يوجد عدد رسمي من الأمهات العازبات، لكنها أوضحت أنه قبل 10 سنوات وصل عددهن إلى أكثر من نصف مليون.

     وعرجت الشنا، التي تدهور صحتها مؤخرا، بالحديث عن تاريخ جمعيتها “التضامن النسوي”، قائلة إن 7000 أم عزباء مرت منها، ولديها حاليا فريق متعدد التخصصات يتكون من 35 شخصا. مبرزة أن فلسفتها اعتمدت على تكوين المرأة العازبة وتعليمها لتكون مسؤولة عن نفسها عِوض البحث عن الأب البيولوجي لأبنائها.

     وكشفت الناشطة الاجتماعية والمدافعة عن حقوق المرأة، في تصريح سابق لـوسائل اعلامية، أنها تعيش من إعانة أولادها، والقليل من تقاعدها، فقط، لافتا إلى أن جزاءها بعد سنوات من النضال من أجل حقوق المرأة قاس عليها جدا.

     وتأسفت عائشة الشنا لحالها، وهي البالغة من العمر 79 سنة، إذ أبرزت أن نضالاتها وإيصالها لقضايا المرأة المغربية إلى العالم، ووقوفها مع النساء العازبات خصوصا، لم تنل منه ما كانت تتوقعه، وقالت متحسرة: “كيلت إليّ اتهامات باطلة قاسية تجرح”، وأضافت: “أنا متقدمة في السن وأعيش على ما يرسله لي أولادي إن أرسلوه، مع تقاعد بسيط فقط، وهذا يؤسف حقا بعد الذي قمت به”.

     وسجلت الناشطة الاجتماعية أن أعداد الأطفال المولودين خارج إطار علاقات الزواج أكثر من الرقم الأخير المسجل، الذي حُدد في 150 حالة في اليوم، على اعتبار تغير نمط الحياة وبقاء العقليات كما هي، حيث ترى أن ظواهر الكبت وانعدام الثقة سائدان في المجتمع، والضحية بالدرجة الأولى المرأة المغربية التي تكون ضحية الإغراءات والكذب باسم الزواج. مشيرة إلى أن أعداد الأطفال المتخلى عنهم في تزايد، بنسبة أكثر من التي سُجلت من قبل (24 حالة في اليوم)، وهذا ما يفسر تنامي ظواهر العنف والاعتداء والجريمة، مبرزة أن المتخلى عنهم لا يُنتظر منهم حسن السلوك، لأنهم يريدون الانتقام، دون إغفال تجارب أطفال كان التخلي عنهم سببا في نجاحهم.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.