اشتوكة أيت باها: مياه البحر تلفظ جثة تلميذ اختفى منذ أسبوع في ظروف عامضة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 19 فبراير 2020 - 5:06 مساءً
اشتوكة أيت باها: مياه البحر تلفظ جثة تلميذ اختفى منذ أسبوع في ظروف عامضة
جريدة الطريق – أكادير

لفظت مياه البحر، بشاطئ “سيدي وساي” باشتوكة آيت باها، مساء امس الثلاثاء 18 فبراير، جثة تلميذ كان قد اختفى قبل نحو أسبوع في ظروف غامضة.

وذكرت مصادر محلية أن التلميذ، الذي كان قيد حياته يتابع دراسته في السنة الثانية إعدادي بجماعة أيت ميلك، كان موضوع جدل واسع بالمنطقة بعد اختفائه في ظروف غامضة، حيث تم تداول أنه شارك، قبل اختفائه المفاجئ، في احتفالات استقبال الملك محمد السادس خلال الزيارة الملكية الاخيرة لاشتوكة، الشيء الذي فندته مديرية التعليم مشيرة إلى أن القسم الذي يدرس فيه الضحية يتابع دراسته بشكل عادي.

وتم نقل جثة الضحية إلى مستشفى الحسن الثاني بأكادير، فيما أصدرت النيابة العامة تعليماتها بتشريح الجثة من أجل استيفاء متطلبات البحث القضائي.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.