عمر حلي رئيس جامعة ابن زهر يقود “الأحرار” بأكادير

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 22 فبراير 2020 - 6:39 مساءً
عمر حلي رئيس جامعة ابن زهر يقود “الأحرار” بأكادير
جريدة طريق-اكادير

علمت جريدة الطريق باكادير، أن رئيس جامعة ابن زهر؛ عمر حلي، فاز برئاسة التنسيقية المحلية لحزب التجمع الوطني للأحرار بأكادير المركز، قبل حلول موعد عقد الجمع العام التأسيسي لمحلية حزب “الحمامة”، المبرمج مساء يومه السبت 22 فبراير الجاري.

    وأسَرَّت مصادر اعلامية، لـلجريدة، بأن مفاوضات جرت بين المترشحين لمنصب المنسق المحلي لحزب “الأحرار” بأكادير، بتدخل من رئيس جهة سوس ماسة والمنسق الإقليمي لأكادير اداوتنان؛ ابراهيم الحافيظي، والنائب البرلماني عن دائرة أكادير اداوتنان؛ عبد الله المسعودي، أفضت إلى سحب جميع المرشحين لترشيحاتهم؛ من أجل منح رئاسة الحزب بأكادير المركز لعمر حلي.

     المصدر، الذي شدَّد على عدم الكشف عن هويته، أكد بأن بعض المرشحين فُرض عليهم التقدم بوثيقة رسمية للمنسق الإقليمي لأكادير اداوتنان، لسحب ترشحهم لمنصب المنسق المحلي لحزب “الحمامة” بأكادير المركز، فيما بقي البعض الآخر؛ سيعلن عن ذلك أثناء عقد الجمع العام التأسيسي، المبرمج مساء يومه السبت 22 فبراير الجاري.

    تبعا لذلك، أعلن المرشح لمنصب المنسق المحلي لحزب “الحمامة” بأكادير المركز؛ جامع أشريف، أمس الجمعة؛ أنه تعرض للضغط والمساومة من أجل سحب ترشحه، قائلا “اليوم، وبالضبط على الساعة 17:45، تعرضت للمساومة والضغوطات من طرف النائب البرلماني “ع.م” لحزبنا، وذلك من أجل سحب ترشيحي لمنصب المنسق المحلي بأكادير”.

     وأكد أشريف؛ في تدوينة على “الفايسبوك”، أنه “تفاجأ بإتصالات من المنخرطين، بحيث أنهم لم يتوصلوا ببطاقتهم”، ملتمسا من رئيس الحزب؛ عزيز أخنوش، “الدخل الفوري لضبط عملية توزيع بطائق الإنخراط”، مردفا أنه “لا يعقل؛ أن بعض المسوؤلين عن المقر الكائن بحي الداخلة، يتصلون بالتجمعيين والتجمعيات لسحب بطائقهم، وعند مجيئهم إلى المقر، يتفاجئون بالتماطل وعدم اللامبالاة في عملية التوزيع”، وفق المتحدث.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.