السجن النافذ في حق ناشط فايسبوكي بسبب تدوينة عن “القفة”

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 2 يونيو 2020 - 6:55 مساءً
السجن النافذ في حق ناشط فايسبوكي بسبب تدوينة عن “القفة”
جريدة الطريق-اكادير

قضت المحكمة الابتدائية بمدينة تنغير يوم أمس الإثنين 1 يونيو الجاري، بسجن ناشط فايسبوكي من مدينة قلعة مكونة شهرين حبسا نافذا بتهمة التشهير بموظفين عموميين من السلطات المحلية بسبب التلاعب بـ “القفف” المخصصة لساكنة ايت داوود بإغيل ن أمگون التابعة ترابيا لإقليم تنغير.

وتم تغريم المعني بالأمر أيضا غرامة مالية نافذة قدرها 1000 درهم و 10 الاف درهم كتعويض للمطالب بالحق المدني، على خلفية نشره تدوينة على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك”في حق قائد ورئيس دائرة اتهمهم بسرقة مواد غدائية كانت مخصصة للفئات المعوزة.

وكانت مصالح الدرك الملكي التابعة للقيادة الإقليمية بتنغير قد أوقفت مطلع الأسبوع الماضي، الناشط الفيسبوكي وايداعه بسجن الراشيدية، مباشرة عقب نشره التدوينة التي اعتبرتها السلطات المعنية تشهيرا وإساة في حقها وجب ردع مرتكبها ومتابعته قضائيا.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.