إنزكان: متابعة صحفي “مزيف” بتهمة النصب والاحتيال

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 29 يونيو 2020 - 7:38 مساءً
إنزكان: متابعة صحفي “مزيف” بتهمة النصب والاحتيال
جريدة الطريق – أكادير

جرت مواطنة بالجماعة الترابية القليعة بعمالة إنزكان أيت ملول، صحافيا “مزيفا” صوب القضاء، بتهم النصب والاحتيال عليها في مبلغ مالي، بعد إيهامها بقدرته على تبرئة إبنها من تهم موجهة له من طرف محكمة الإستئناف بأكادير.

ووفق الشكاية؛ التي تقدمت بها المواطنة المذكورة، لوكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بإنزكان، فإن المشتبه فيه أقدم على زيارة المشتكية، خلال شهر رمضان المنصرم، وأقنعها بضرورة التوفر على مبلغ مالي قدره 40 الف درهم كفالة وأتعاب المحامي، من أجل التوسط لها لتبرئة إبنها، وإخراجه من السجن خلال محاكمته بمحكمة الإستئناف بأكادير.

وأكدت الشكاية، أن المشتكى به قدم نفسه بصفته “صحافيا” و”مناضلا حقوقيا”، وأخذ مبلغ 22 ألف درهم من المشتكية، قبل أن يتبين لهذه الأخيرة أنها وقعت ضحية للنصب والإحتيال من طرف المشتكى به، مشيرة إلى أنها تقدمت بمحضر عون قضائي يثبت محادثات الواتساب بينها وبين المشتكى به.

وخلصت الشكاية ذاتها، إلى أن المواطنة عاودت الإتصال بالمشتكى به، قبل أن يرد عليها بعبارة “لي فجهدك جريه، فلوسك خسرتهم غا شراب”، مؤكدة أنه يستمر في تهديدها بأنه سيتعرض لإبنتها أثناء ذهابها إلى العمل”، مطالبة وكيل الملك بـ”فتح تحقيق في القضية ومتابعة المشتكى به بما سينتج عنه التحقيق”، وفق المصدر ذاته.

نقلا عن موقع “أشكاين”

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.