حائط السوق الأسبوعي بجماعة أيت أعميرة مهدد بالسقوط والمسؤولين في دار غافلون

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 5 يوليو 2020 - 4:41 مساءً
حائط السوق الأسبوعي بجماعة أيت أعميرة مهدد بالسقوط والمسؤولين في دار غافلون
جريدة الطريق-اكادير

يعتبر السوق الأسبوعي لجماعة أيت اعميرة التابعة ترابيا لعمالة إقليم اشتوكة آيت باها، واحدا من أهم الأسواق المعروفة بالمنطقة،خاصة للإقبال الكبير الدي يشهده، من حيث الباعة والمشترين كل يوم خميس من الأسبوع.

ومع عودة عجلة الاقتصاد الوطني للدوران خاصة بعد إجراءات تخفيف  الحجر الصحي، واستعادة السوق لنشاطه،لاحظنا تشققات على مستوى الحائط الخارجي للسوق، مما بدأ يشكل خطرا واضحا على المواطنين، وكدا بعض الباعة المتجولين (الفراشة)، خاصة في ظل الأجواء الصيفية المعروفة بالحرارة، وهبوب رياح قوية بالمنطقة.

ووسط هده الظروف الراهنة، لم تتحرك الجهات المسؤولة عن السوق المدكور، من أجل إعادة ترميم الحائط، وإصلاحه لما يشكله من خطر على سلامة المواطنين،فضلا عن وجود أزبال مرمية بجنبات الحائط السالف الدكر.

بقلم كوا امحند من اشتوكة آيت باها

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.