أكادير تقترب من القضاء على فيروس كورونا بعد بقاء حالة وحيدة مصابة بمستشفى الحسن الثاني

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 6 يوليو 2020 - 10:20 مساءً
أكادير تقترب من القضاء على فيروس كورونا بعد بقاء حالة وحيدة مصابة بمستشفى الحسن الثاني
جريدة الطريق – أكادير

تماثلت للشفاء، اليوم الاثنين 6 يوليوز، سيدة مصابة بفيروس كورونا المستجد بمستشفى الحسن الثاني بأكادير، لتبقى في جهة سوس ماسة حالة واحدة فقط تخضع للعلاج.

وحسب مصادر إعلامية، فإن السيدة البالغة من العمر 41 سنة، والتي كانت ضمن القادمين من فرنسا، تماثلت للشفاء في أقل من أسبوعين، بعد خضوعها للعلاج في المستشفى الجهوي بمدينة أكادير.

ووفق المصادر ذاتها فإن المتعافية ستغادر إلى وحدة فندقية في انتظار قضائها مدة الحجر الصحي والوقوف على حالتها الصحية، قبل عودتها إلى منزلها.

وبناء على ذلك، ارتفع عدد حالات الشفاء في جهة سوس ماسة إلى 83 حالة، فيما يخضع شخص واحد للعلاج، كما استقرت حالات الوفيات في 7 حالات، وذلك حسب معطيات المديرية الجهوية للصحة.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الطريق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.