تفاصيل جديدة بالنيابة العامة في ملف إصدار رخصة للسكن لعمارة في طور البناء بالجماعة الترابية بمدينة إنزكان

جريدة الطريق المغربية – أكادير
ذكرت مصادر إعلامية بأن السلطات المحلية بمدينة إنزكان أحالت أخيرا ملف إصدار رخصة سكن لبناية لازالت في طور الأشغال بشارع محمد الخامس على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بإنزكان في سابقة خطيرة كشفت المستور بخصوص واقع تدبير قطاع التعمير بالجماعة الترابية لإنزكان وصدقية الشعارات التي يتغنى بها البعض من مسيري الجماعة .
    و حسب مصادر فقد كشفت دورية عادية للسلطات المحلية لإنزكان بتنسيق مع لجنة مراقبة الأشغال الكبرى يوم الثلاثاء 12 يناير 2021 عن فضيحة عقارية جديدة وسط المدينة بعد الكشف عن مخالفات جسيمة وفضيحة من العيار الثقيل، حيث تم إصدار رخصة سكن موقعة من طرف نائب رئيس المجلس الجماعة الترابية لمدينة إنزكان لبناية وسط المدينة بشارع محمد الخامس والتي لازالت في طور الأشغال.
   كما ان الوثيقة المسربة من قسم التعمير بالجماعة الترابية لمدينة إنزكان، والموقعة من طرف نائب الرئيس المكلف بالقطاع بناءا على التصميم المصادق عليه للبناية ورخصة البناء وشهادة إنتهاء الأشغال المسلمة من طرف المهندس المعماري المكلف بإدارة الأشغال بالإضافة إلى شهادة إنتهاء الأشغال المسلمة من طرف مكتب المراقبة التقنية، قبل أن تفضح دورية مشتركة للسلطات المحلية ولجنة مراقبة الأشغال الكبرى وضع البناية التي لازالت في طور الأشغال خلفا لما تحمله الشواهد المذكورة سلفا، في ضرب تام لقوانين التعمير وتحايل على القانون حسب تعبير مصدر خاص .
    و شكلت الواقعة صدمة على هيئة المهندسين بجهة سوس ماسة حيث كشفت مصادر حقوقية من المدينة بأن الواقعة يمكن أن تجر عددا من الرؤوس الكبيرة ومسؤولي قسم التعمير بالجماعة الترابية لمدينة إنزكان الى التحقيق، مطالبين في نفس الوقت بضرورة توفير الحماية القانونية للموظف الجماعي الذي كشف خيوط الملف والضرب بيد من حديد على كل من سولت له يده التلاعب بمصالح المدينة وساكنتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: