الاستادة لمياء فاريدي المحامية والحقوقية: امي هي من تستحق التكريم في الثامن من مارس لانها انجبت لهدا الوطن رجالا ونساء

wait...
أخر تحديث : الأحد 7 مارس 2021 - 8:42 مساءً
الاستادة لمياء فاريدي المحامية والحقوقية: امي هي من تستحق التكريم في الثامن من مارس لانها انجبت لهدا الوطن رجالا ونساء
جريدة الطريق المغربية – اكادير

امي هي من كافحت في وجه الزمان القاسي لا يرحم بداية الربعينيات والخمسينيات والستينيات والسبعينيات من القرن الماضي حيث كانت أجرة والدي لا تتعدى دريهمات هو من كان في الداخلية كان نعم الأب رحمة الله عليه.. لم تكن أمي تملك غسالة الملابس كانت الفراكة كلنا نعرفها كانت أمي لا تملك غسالة الاواني ولا مكيف هوائي ولا عجانة الكترونية التي غزت كل بيوت الاسر الفقيرة والمتوسطة والغنية..
أمي قرة عيني كان الصبر عنوان حياتها
والابتسامة لا تفارق وجهها كانت النصوحة والطيبة والطبيبة لأبنائها وبناتها كانت هي المعلم في بيتها لانها تتقن الفرنسبة احسن مني لانها تعلمت على يد المستعمر أساليب القراءة الحقيقية الحقة عندما كان التعليم له معنى ….
امي هي معلمة الأجيال تعلمنا على يديها في المنزل دون الدهاب الى ساعات إضافية خارج البيت ..
هي لا تعرف الثامن من مارس لان الايام كلها تتشابه لم تتلقى الهدايا ولا الشكلاطة الورود عندها هي الابناء تكافح من اجلهم …
زمن جميل نستمتع بمشاهدة التلفاز جميعنا مجتمعين في غرفة كبيرة وليلا نستمتع بسماع القصص الدينية من والدي… كانت الحياة بسيطة لها معنى وفائدة ومازالت أمي تذكرنا بما فعله زمن القرن الماضي لم تتغير حسب العولمة بعد رغم الهواتف الذكية والشبكات العنكبوتية التي فرقت بين الاباء والآبناء …
امي حققت كل أحلامها عندما توظف ابناؤها
وتزوجوا وانجبوا هذا من فضل ربي… لها احفادا… فهي اكملت مشوار حياتها بكل شرف وأمل وافتخار… وامان…
فالثامن من مارس عيد عالمي ناضلت فيه نساء كثيرات من اجل لقمة العيش الكريمة وتوفيت كثيرات …امي ناضلت كذلك سنوات العمر داخل بيتها واسرتها انجبت من يناضل ويواصل النضال
فتحية لك أمي و لكل الأمهات أمثالك ….
المكافحات… الصبورات… العاملات في المزارع… النساء القرويات… من ينجبن ابناءهن رغم قساوة الطبيعة… من لا يملكن الا الصبر… تحية حب لكن ايتها الرائدات العاشقات لهذا الوطن… ليبقى الثامن من مارس ك باقي الايام القادمة… لكن

بقلم الاستادة لمياء فاريدي
بمناسبة اليوم العالمي للنساء 8 مارس2021

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.