بالصور: انعقاد الاجتماع الدوري للخلية المحلية للتكفل بالنساء والأطفال ضحايا العنف بتيزنيت

wait...
أخر تحديث : الخميس 23 سبتمبر 2021 - 4:40 مساءً
بالصور: انعقاد الاجتماع الدوري للخلية المحلية للتكفل بالنساء والأطفال ضحايا العنف بتيزنيت
جريدة الطريق – أكادير

انعقد، صباح اليوم الأربعاء 22 شتنبر، الاجتماع الدوري للخلية المحلية للتكفل بالنساء والأطفال ضحايا العنف بتيزنيت، والذي شهذت أطواره قاعة الاجتماعات بمحكمة الأسرة بتيزنيت.

ويأتي هذا الاجتماع تفعيلا للخطة الوطنية لمحاربة العنف ضد النساء والأطفال، وللمقتضيات القانونية التي تعزز الحماية الجنائية للمرأة والطفل، وتكريسا لدور الخلية المحدثة في هذا الإطار على مستوى النيابة العامة.

وقد ترأس هذا الاجتماع الأستاذ رشيد بن إسماعيل، نائب وكيل الملك ورئيس اللجنة المحلية للخلية بمحكمة الأسرة بتيزنيت، بحضور الأستاذ محمد لبكا رئيس مصلحة كتابة النيابة العامة بمحكمة تيزنيت.

كما عرف الاجتماع حضور ممثلي المصالح الأمنية والدرك الملكي، وممثلي مصالح وزارة التربية الوطنية ووزارة الصحة، إلى جانب عدة فعاليات من المجتمع المدني والإعلام.

وقد افتتح الاجتماع رئيس اللجنة الأستاذ رشيد بن إسماعيل، الذي رحب بالحضور، وعرض الإحصائيات التي قامت بها اللجنة، وتطرق لبعض الاشكاليات والصعوبات التي تعيق عمل اللجنة، ومنها على الخصوص عدم وجود مركز متخصص لإيواء النساء المعنفات، حيث دعا إلى التفكير في إمكانية عقد اتفاقيات مع مؤسسات فندقية بالمدينة لاحتواء النساء المعنفات ولو بشكل مؤقت، في انتظار احداث مركز متخصص.

كما تم تخصيص حيز مهم من النقاش حول ظاهرة العنف الزوجي، إضافة الى مناقشة اللجنة للعنف ضد الأطفال وتوفير المزيد من الحماية لهم، مع الإشارة إلى ضرورة تفعيل توصيات التصدي لظاهرة استغلال الاطفال في التسول ومحاولة البحث عنهم والتنسيق مع النيابة العامة من أجل توفيرهم الجماية الضرورية.

هذا، وقد حثت النيابة العامة جمعيات المجتمع المدني ووسائل الاعلام على بذل المزيد من الجهد من أجل التوعية والتحسيس بخطورة الظاهرة وبارشاد الضحايا بطرق باب النيابة العامة وتحديدا مراجعة مكتب خلية العنف قصد الانصاف ومد يد المساعدة.

وتجدر الإشارة إلى أن اللجنة المحلية للخلية بمحكمة الأسرة بتيزنيت، تعمل من أجل الارتقاء بالعمل القضائي في مجال توفير الحماية للنساء والأطفال ضحايا العنف، وفي إطار انفتاح المحكمة بتيزنيت على محيطها الخارجي من خلال المساهمة في تفعيل خطة العمل التي جاء بها برنامج عمل اللجنة الجهوية للتكفل بالاطفال والنساء ضحايا العنف، ومن أجل التطرق لظاهرة تخلي الأسر عن أبنائها، وللتحسيس بخطورة هذه الظاهرة مع مختلف شركاء الخلية.

كما أن الخلية تقوم بإعداد تقارير ودراسة تشخيصية وتحليلية لرصد ظاهرة العنف التي تنخر الفئة الهشة بالمجتمع، من نساء وأطفال، ومعرفة الأسباب والجذور المغذية لهذه الظاهرة لإيجاد حلول علاجية تقبرها، وعدم الاقتصار فقط على المقاربة القانونية.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.