اكادير احتفاء باليوم العالمي للطفل ترسيخا لثقافة حقوق الطفل

wait...
أخر تحديث : الجمعة 26 نوفمبر 2021 - 6:21 مساءً
اكادير احتفاء باليوم العالمي للطفل ترسيخا لثقافة حقوق الطفل
جريدة الطريق المغربية – اكادير

احتفاء باليوم العالمي للطفل و ترسيخا لثقافة حقوق الطفل و التربية عليها و ايمانا منها بضرورة الاشتغال بالمقاربة التشاركية في العمل الاجتماعي نظمت جمعية خطوة يومين اشعاعين تخليدا لهذه المناسبة تحت شعار «مؤسسات الرعاية الاجتماعية: تجارب وأفكار”.

    المناسبة التي كانت فرصة للوقوف على وضعية الطفولة الراهنة,واقعها و ما تحقق في سبيل تحسين وضعيتها من خلال برنامج متنوع عرف حضور وازن للإطارات الجمعوية و الفعاليات التربوية و الحقوقية التي تشتغل مع الطفولة:

   و رشة موجهة للأطفال حول موضوع”نضرة الأطفال لمؤسسات الرعاية الإجتماعية بمشاركة 25 طفل/ة عن جمعية اهلي من مدينة تارودانت و جمعية خطوة باكادير و مركزي حماية الطفولة ذكور و إناث بالإضافة الى مربية عن مركز حماية الطفولة اكادير و مساعدة اجتماعية و مسؤولة مالية عن جمعية خطوة و عضوتين عن منظمة تاوسا للمساواة و حقوق الانسان.

    كما تناول الجميع قهوة و دردشة بين الأطفال و الأطر التربوية التي تشتغل معهم للوقوف على تطلعات الأطفال حضرها 23 طفل رفقة مربيين و أربعة متطوعين ضمنهم متطوعتين بفضاء خطوة للطفولة و الشباب.

   فيما اقيمت أمسية تربوية بمشاركة جمعية اهلي من مدينة تارودانت و جمعية خطوة باكادير و مركزي حماية الطفولة ذكور و إناث أكادير.

   اما عن المائدة المستديرة حول موضوع”مؤسسات الرعاية الإجتماعية تجارب و أفكار” حضرها أزيد من 60 مشارك/ة يمثلون جمعيات و مؤسسات جهويا و وطنيا تشتغل في مجال العمل الإجتماعي.
هذا و اختتمت فعاليات اليومين الإشعاعيين بحفل تكريم في اطار ثقافة الشكر والاعتراف لكل من الاستاذ سعيد عبد المطلب قاضي الاحداث بالمحكمة الابتدائية أكادير و الاستاذة أمينة الطويل مساعدة اجتماعية بمجكمة الاستئناف أكادير.

    و في الأخير تتقدم جمعية خطوة بأسمى عبار الشكر و التقدير لكل من ساهم/ت في نجاح هذا العرس الإجتماعي التربوي.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.