تيزنيت: جماعات قروية تستفيد من حافلات للنقل المدرسي وسيارة إسعاف

wait...
أخر تحديث : الإثنين 28 نوفمبر 2022 - 6:31 مساءً
تيزنيت: جماعات قروية تستفيد من حافلات للنقل المدرسي وسيارة إسعاف

جريدة الطريق – أكادير

جرى، مؤخرا، تسليم ثلاث حافلات متوسطة للنقل المدرسي، وسيارة إسعاف، تم اقتناؤها في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، لعدة جماعات قروية بإقليم تيزنيت.

ويأتي توزيع هذه العربات، تنفيذا لمقتضيات برنامجي مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، والدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة – محور الدعم المدرسي -، للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم السنة المالية 2022.

وجرى حفل تسليم مفاتيح حافلات النقل المدرسي، بحضور عامل إقليم تيزنيت، حسن خليل، وعدد من أعضاء اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بتيزنيت، ومسؤولين وشخصيات مدنية وعسكرية، إلى جانب رؤساء الجماعات الترابية المعنية.

واستفادت من هذه المبادرة، التي بلغت كلفتها الإجمالية مليون و197 ألف درهم، جماعات أملن (دائرة تافراوت)، وأربعاء رسموكة، والركادة (دائرة تيزنيت).

وتعكس هذه المبادرة، الأهمية التي توليها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لتعزيز خدمات النقل المدرسي، وتيسير التنقل اليومي للتلاميذ نحو مؤسساتهم التعليمية، والمساهمة في تحسين ظروف التمدرس، وبالتالي تخفيض نسبة الهدر المدرسي في الوسط القروي.

من جهة أخرى، جرى تسليم مفاتيح سيارة إسعاف رباعية الدفع، مجهزة بالكامل، لفائدة الجماعة الترابية تافراوت المولود (دائرة أنزي)، بتكلفة إجمالية بلغت 456 ألف و500 درهم.

وتروم هذه المبادرة تحسين الخدمات الصحية، وتسهيل الولوج إليها على مستوى الإقليم، فضلا عن تحسين صحة الأم والطفل، وكذا المساهمة في تنقل المرضى والنساء الحوامل، من خلال توفير تغطية مثلى من حيث نقل الحالات المستعجلة نحو المؤسسات الصحية والاستشفائية.

وتبرز هذه العمليات والمبادرات، الرؤية الإقليمية والتنسيق بين مختلف الفاعلين والأطراف المعنية، وفي مقدمتها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، قصد تحسين المؤشرات الاجتماعية والاقتصادية على صعيد إقليم تيزنيت، وعلى الخصوص، في قطاعي التعليم والصحة، اللذين يشكلان أولوية.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.