عبد المجيد تبون وسعيد شرنقريحة يزوران إبراهيم غالي في المستشفى العسكري بالجزائر العاصمة

wait...
أخر تحديث : الخميس 3 يونيو 2021 - 5:30 مساءً
عبد المجيد تبون وسعيد شرنقريحة يزوران إبراهيم غالي في المستشفى العسكري بالجزائر العاصمة
جريدة الطريق – أكادير

بعد عودته القسرية من إسبانيا، تم إدخال زعيم البوليساريو إبراهيم غالي على الفور، ليلة الثلاثاء فاتح يونيو-الأربعاء 2 يونيو، إلى المستشفى العسكري في الجزائر العاصمة. وقد تلقى زيارة من الثنائي تبون-شنقريحة اللذين أبديا ارتياحا في نهاية محنتهما التي استمرت 54 يوما.

لم يخرج النظام الجزائري عن عادته في تحويل نكساته إلى انتصارات. وهكذا سارعت الطغمة الحاكمة بوسائل إعلامها وواجهاتها المدنية والعسكرية في ساعة مبكرة من صباح يوم الأربعاء 2 يونيو إلى زيارة زعيم البوليساريو إبراهيم غالي.

وصل إبراهيم غالي قرابة الساعة 3:00 صباحا (بتوقيت الجزائر العاصمة) يوم الأربعاء على متن طائرة فرنسية خاصة مستأجرة من الجزائر، وتم نقله إلى المستشفى العسكري عين النعجة في الجزائر العاصمة فور هبوط طائرته في مطار بوفاريك العسكري.

بعد ساعات قليلة فقط من وصوله، زاره كل من الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، إلى جانب سيد البلاد الحقيقي، الجنرال سعيد شنقريحة، رئيس أركان الجيش الجزائري.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.